الموضوع: الحياه الزوجيه
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 03-19-2016, 08:26 AM
الصورة الرمزية امس العصر
امس العصر غير متواجد حالياً
M5znUpload
M5znUploadM5znUpload
 
تاريخ التسجيل: Mar 2016
الإقامة: اسافر الى جميع الدول
المشاركات: 44
معدل تقييم المستوى: 0
امس العصر is on a distinguished road
افتراضي الحياه الزوجيه

الحياة الزوجية
قال تعالى:

﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً ﴾ النساء
إن الحياة الزوجية من اسمي وأمتن العلاقات الإنسانية التي جبلت عليها النفوس ، إن من أسباب السعادة في الحياة الزوجية، حصول الطمأنينة والسكينة، وهدوء البال وراحة النفس متى ما تحقق الوئام بين الزوجين بالطبع، وكتب التوفيق لهما، ولذا منَ الله تعالى على عباده بهذه النعمة فقال سبحانه: { وَمِنْ ءايَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْواجاً لّتَسْكُنُواْ إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ في ذَلِكَ لآيَـاتٍ لّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ } الروم

إنّ الإسلام كرم المرأة و أراد لها أن تكون عنصراً فعالا و ايجابيا في الحياة الزوجية أمام مسؤولياتها ، وعملها في داخل بيت الزوجية ، و بذلك فإن المرأة عندما تعتني بالأسرة ، فإنها تنطلق من موقع روحانية العطاء و الإخلاص للحياة الزوجية والأسرة، و تأكيد معنى المودة و الرحمة و التقرّب إلى الله سبحانه و تعالى . و في هذا المجال اعتبر تشريع الإسلام عمل المرأة في بيتها جهاداً ، يحسّن مستوى الحياة الزوجية ، و يرفع مستوى علاقتها بزوجها واسرتها .

*إن سر نجاح الحياة الزوجية ،هو اهتمام المرأة في زوجها حتى بعد مرور سنوات طويلة على الزواج .
*إن سر السعادة الزوجية ،هي مقدرة كل من الزوج والزوجة تخطي الصعوبات والمشكلات التي يواجهونها في حياتهما معا. وهي أيضا نتاج تقبل كل شخص لعيوب الآخر والرغبة في الاستمرار معه رغم وجودها دون أن يحاول طوال الوقت تغييرها.
*إن سر السعادة الزوجية ،تكمن في مواجهة المشاكل والضغوطات التي تمر فيها الحياةالزوجية بكل حكمة حيث يعتبر حدوثها بالأمر الطبيعي لأنه من المستحيل أن يخلو بيت من هذه المشاكل والضغوطات ولكنها تتفاوت من حياة زوجية لأخرى فهنا يظهر سر نجاح المرأة وحكمتها في تذويب وتخفيف الضغوطات والمشاكل .

__________________
رد مع اقتباس